ثقافة التذكّر في سوريا وألمانيا

ثقافة التذكّر في سوريا وألمانيا

ورشة عمل حول كتابة التاريخ والذاكرات السورية واليهودية

Datum:

10.09.2022: 11:00 – 15:00

Ort:

Bona Peiser Sozio-kulturelle Projekträume, Oranienstraße 72, 10969 Berlin

Kontakt:

Ali Salam
a.salam@minor-kontor.de

Sprachen:

deutsch

Online-Anmeldung (bitte die Option „Communitymitglied“ auswählen)

إنانا عثمان

ثقافة التذكّر في سوريا وألمانيا: ورشة عمل حول كتابة التاريخ والذاكرات السورية واليهودية

نسعى في إطار هذه الورشة التفاعلية إلى خلق مساحة للتعرّف والتلاقي والجدل حول تساؤلات عن كيفية كتابة التاريخ وتذكّره في كل من سوريا وألمانيا؟ ماهو هذا التاريخ الذي فُرض علينا تعلّمُه في كتبنا المدرسية؟ لماذا ولمَن تُرفع النّصب التذكارية وتُقام طقوس إحياء الذكرى؟ ما الغائب أو المغّيب فيها، أي تاريخ مَن محكومٌ بالقمع والتهميش والنسيان؟ وماهو موقع ودور السلطة الحاكمة ومؤسسات الدولة في هذه العلاقة بين الذاكرة والتاريخ؟ كيف نُعرّف هنا التاريخ البديل والمضاد للتاريخ السائد وماهي آليات وأدوات وتجارب إنتاجه في سياق كل من الذاكرة السورية واليهودية؟

إنطلاقاً من هذه الأسئلة، نودّ تفكيك التاريخ الرسمي في كل من سوريا وألمانيا ومساءلته عن المهمّش والمطموس والغائب عن كتب التاريخ ومراسم التذكر الرسمي. لنتشارك معاً رؤيتنا لمسألة الموضوعية والعدالة التاريخية وأيضاً لِما أضافته الشهادة الشفوية للناجيات والناجين وتجارب الأفراد في سرد و حفظ تاريخهم (رقمياً مثالاً) في هذا السياق.

ماذا نعرف عن ذاكرة اليهود في سوريا و تاريخ المحرقة في ألمانيا؟ وماهي أوجه الترابط والتقاطع بين ثقافة أو ثقافات التذكّر والسرد في كلا البلدين؟

نطلّع في ختام هذه الورشة للتفكير معاً في صيغة ومفهوم لكتابة أكثر عدلاً للتاريخ، لا تغيب فيه أصوات وذاكرات الأفراد، بل تكون مداخل ونوافذ للحقيقة وبناء العدالة في المستقبل.

ذاكرة سورية في معسكر نازي

:معلومات مهمة

الورشة مجانية والحضور فيها شخصي

ستكون الورشة باللغتين العربية والألمانية

يحصل المشاركون/ات على شهادة مشاركة والتي يمكن إبرازها عند التقدم لوظيفة أو في العمل أو الجامعة

تتوجه الورشة بشكل خاص لأشخاص عاشوا تجربة الهجرة واللجوء.

سيشرف على إدارة الورشة كل من فريق مينور بالتعاون مع إنانا عثمان باتعاون مع منظمة

(Start with a Friend e.V)

هذه الورشة هي  جزء من مشروع “قصص وتطلعات مستقبلية”

إنانا عثمان هي باحثة وكاتبة ومدربة في مجال التمكين السياسي، مقيمة في برلين. هي متخصصة في مجال التعليم والتمكين التقاطعي والكتابة الإبداعية وثقافات التذكّر والأرشيفات المضادة مع التركيز على منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وألمانيا. إنانا حاصلة على درجة الماجستير في سياسة وتاريخ وإقتصاد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

هذه الفعالية جزء من مشروع قصص وتطلعات مستقبلية
(Geschichte(n) und Perspektiven)

سيتم دعم المشروع من قبل دائرة التعليم السياسي في برلين
(Berliner Landeszentrale für politische Bildung)

Logo der Berliner Landeszentrale für politische Bildung